تصميم معماري احترافي - تصميم داخلي احترافي - مشاريع طلاب عمارة وديكور
خبرة طويلة واعمالنا تشهد
للاتصال او واتس اب
00966543555611
عمان - الاردن // الرياض - السعودية
info@3d2ddesign.com

 

عالم الاظهار المعماري/خدمات هندسية ورسم مناظير معمارية
   
 
 
 
 

تعلم كيف تصمم مشروعا معماريا خطوة بخطوة

 
 

 

 
مقدمـة : Introduction
تعريف العمارة : ( Architecture ) هي الفن العلمي لإقامة مباني تتوافر فيها شروط الانتفاع والمتانة والجمال والاقتصاد ، وتفي بحاجات الناس المادية والنفسية والروحية ، الفردية والجماعية .

 

يعرف المعماري المشهور "لوكوربورزييه Le Corbusier" العمارة بأنها اللعب المتقن والصحيح والرائع بالكتل.
تعرف آخر: العمارة هي منتج اجتماعي, ورد على احتياجات الناس الحقيقية, مبني على دراسة منطقية, وتحليل واقعي لممارسة حياتيه معنية.
العمارة: خلاصة أفكار ركزت على استثمار موقع محدد وموارد متوفرة تمخضت عنها أشكالاً بنائية عبارة عن غلاف يحتوي فضاءات متعددة لتسهيل أداء الفعالية المخصصة.

 

 
فلسفة العمارة Philosophy of Architecture

ماهي العمارة...؟ هل العمارة هي مجموعة من المباني التي تبنى أو بنيت فعلاً لتسر أو تتفق مع أمزجة الناس وأذواقهم...؟الجواب لا

 

يعرف" فرانك لويد رايت Frank Lloyd Wright "العمارة بأنها:"الحياة أو هي أصدق سجل للحياة كما عاشها العالم بالأمس, وكما يعيشها اليوم, وكما سيعيشها في الغد, وهي الروح التي لا يمكن أن تكون أكوام من الحجارة, بل تلك الروح الخلاقة التي تتطور من عصر إلى عصر ومن جيل إلى جيل طبقاً لطبيعة الإنسان وظروفه".
العمارة هي الشيء الايجابي الحساس لجميع التغيرات والتطورات التي تطرأ على حياة الانسان الاجتماعية وعلى عاداته وطبائعه...فهي النمو الطبيعي لجميع هذه التغيرات.
العمارة هي التي تبحث عن مادة أو عن جوهر وليس طراز, وتبحث عن البساطة المطلقة, تبحث عن الخلق والتجديد وليس الخداع والتقليد Creation not Imitation. تتطلب العمارة دراسة لأحدث ماتوصل اليه العلم من تقدم في الصناعات المختلفة وخصوصاً صناعة مواد البناء والاثاث وطرق الانشاء.

 

جاء الوقت الذي يأتي فيه المالك إلى المهندس المعماري ويطلب منه تصميم مسكن يفي باحتياجاته ومطالبه ويضع امامه ورقة مكتوبة بمطالبه يحدد فيها وحدات وتفاصيل مختلفة تتفق مع ذوقه الشخصي مثل المساحات التي يراها مناسبة, الألوان.
مثل هذا المسكن لا يمكن تقليده وتكراره لعائلة أخرى لأن المعماري صممه ليتفق ويلائم احتياجات خاصة معينة, وإن تصادف واتفقت المطالب فقد تختلف الطباع والعادات وإن اتحدت اختلف الموقع.
وأخيراً يمكن القول أن العمارة هي الفن العلمي لإقامة مباني تتوافر فيها شروط الانتفاع والمتانة والجمال والاقتصاد ، وتفي بحاجات الناس المادية والنفسية والروحية ، الفردية والجماعية .
 
 
أهداف العمارة : Architecture Objectives

 

المنفعة ، الوظيفية ( Function ) / المتانة ، الديمومة ( Durability ) / الجمال ( Beauty ) / الاقتصاد ( Economy ) / الإنسانية ، البيئة ( Environment ) .
المنفعة: Function يصمم المبنى أولاً من أجل الإنسان واستعماله له, وبالتالي يجب أن يكون التصميم المعماري استناداً إلى أبعاد معتمدة على المقياس الإنساني Human Scale. الفراغ المعماري يوجد لتحقيق وظيفة معينة يطرحها احتياج ما.

 

وتعني المنفعة أيضاً الغرض الذي يصمم من أجله وعليه فيجب أن يحقق الفراغ هذه الغاية من حيث:
• المساحة المطلوبة لحركة الإنسان والاثاث الخاص بتأدية الوظيفة على أكمل وجه.

 

• توفير الحل المناسب للإتصال بين الفراغات والانتقال من فراغ إلى فراغ آخر بسلاسة وتتناسب قوة العلاقة بين هذه الفراغات.
• تأمين الوصول من الخارج للداخل وبالعكس وتحديد المداخل الرئيسية والثانوية.
• توفير المرافق الحيوية الأساسية والضرورية مثل الخدمات.
​الجمال: Beauty وهو أن نعجب ونسر بالمبنى لرؤيته, والجمال في العمارة إما أن يكون جمالاً وظيفياً أو جمالاً حسياً وأخيراً الجمال العاطفي, وفي كل الأحوال إذا لم يكن عنصر الجمال في العمارة متمماً ومتناسباً مع المنفعة والمتانة كان الجمال حتماً مصطنعاً وبالتالي مرفوضاً. والجمال في العمارة يأتي نتيجة عوامل متعددة وكثيرة منها:

 

• استعمال مواد البناء المختلفة كالرخام والزجاج والألمنيوم بألوانه المختلفة.
• استعمال ألوان المتجانسة والملمس المناسب في كساء الواجهات الخارجية.
• استعمال الزخارف والأضواء الكهربائية, والنوافير والحدائق.
• العلاقات التكوينية للشكل وللعناصر المكملة المحيطة.
• ربط المبنى بالموقع من حيث البعد التاريخي والحضاري والثقافي.

 

 
الاقتصاد: Economy وهو شرط أساسي في العمارة, وهو يحد إلى حد ما من حرية المعماري, ومع ذلك فهو يعلم المعماري الاعتماد على فن نقي مكون من عناصر المبنى نفسه لا من اضافات فنية جميلة, فالبساطة في العمارة هي فضيلة كما هي في الحياة. والاقتصاد ليس المقصود منه هو الاقتصاد في الحاجات الأساسية وإنما المقصود هو تحقيق توازن بين الجوانب الرئيسية بحكمة وموضوعية, كذلك المقصود به هو الحد من الاسراف والبذخ, ولكن بشرط أن لا يؤدي هذا التوفير إلى اخلال في وظيفة البناء وجماله ومتانته, وهذا ينحقق من خلال:
• الاختيار المناسب للأشكال والأحجام لعناصر المبنى.
• الاختيار المناسب للمواد الانشائية.
• الدقة في التنفيذ.
• المتابعة الصحيحة لمراحل التصميم ومراحل التنفيذ.

 

 
المتانة: -Strength- Durability يصمم المبنى بحيث يكون ثابتاً قوياً ومتيناً يتحمل جميع القوى التي يتعرض لها وهذا يعتمد على أسلوب الانشاء المتبع Structure System, وهذا شرط بالطبع شرط أساسي لأي مبنى مهما كان نوعه أو حجمة.
البيئة والقيم الانسانية: and Human Values Environment كل مايحيط بالإنسان من مؤثرات طبيعية Environmental Influencesمثل المناخ (الشمس والهواء والرطوبة والحرارة) وطبيعة التربة والأرض وتضاريسها. يجب أن يوخذ في الاعتبار راحة Comfort الناس الذين يستخدمون المبنى من خلال توفير الاحتياجات الشخصية Personal Needs وأي مؤثرات أخرى مثل الاقتصادية والثقافية العامة للوسط الاجتماعي والديانة والعادات والتقاليد. وتشمل البيئة المحيطة الايجابيات والسلبيات على حد سواء, ومهمة المصمم المعماري أن ينتفع بالايجابيات وأن يتفادى السلبيات من خلال توفير البيئة السليمة والصحية للفراغات والأشكال المعمارية.

 

 
العملية التصميمية في كافة مراحلها تحاول الإجابة أو توجيه ذهن المعماري إلى مايلي:

 

 
• ماذا تعني العمارة؟
• كيف تتم عملية التصميم؟
• ماهي أفضل الوسائل التي يتبعها المعماري لحل المشكلة التصميمية.

 

 
التصميم المعماري : هو مجموعة الخطوات التي يتم اتخاذها لإيجاد حل لمشكلة معينة ، وصياغة ذلك الحل على شكل أفكار وعلامات ورموز وصور ومخططات وغير ذلك من الوسائل الإيضاحية .
التصميم المعماري عبارة عن ابتكار اشياء جميلة وممتعة ونافعة للإنسان, ولهذا يتطلب التصميم حجماً كبيراً لحدود العقل الإنساني عند المصمم ويتطلب أن يكون حجم الحقائق التي يدركها أكبر مايمكن ليتمكن من إحلال النظام بدلاً من الفوضى.

 

 
المشكلة التصميمية:
تتسم المشكلة التصميمية بوجود أبعاد متعددة لها. من النادر أن نقوم بتصميم شئ له هدف واحد محدد. فالمصمم يتعامل مع التصميم لتأدية وظيفة مطلوبة و أن يكون شكله جميل و أن تكون تكلفته مقبولة و وسائل تصنيعه متاحة و المواد المصنوع منها متوفرة مع التفكير في متانته و صيانته.

 

 
الهدف من تعلم التصميم المعماري:

 

 
• تطوير القدرة على التخيل وتنظيم وربط المعلومات والأشكال في البيئة المحيطة.
• تطوير القدرة على ممارسة التجربة في حل المشكلات والتعامل مع البدائل المتاحة.
• تطوير القدرة على اتخاد القرارات مثل تقرير أنواع المواد المستخدمة والألوان والملمس والنظام الانشائي وغير ذلك.
• تطوير القدرة على قوة الملاحظة.

 

 
الهدف من الإبداع المعماري:

 

 
 إبراز العصر التاريخي والأثر السياسي ونظام الحكم السائد.
 إبراز المستوى الثقافي والفكري والمستوى الفني والتكنولوجي السائد عامة والخاص بالمصمم وإبراز علاقة ذلك بالأوضاع الاقتصادية والتقنية والاجتماعية.
 إبراز المفاهيم الجمالية الأساليب السائدة في النسيج الفراغي باختلاف المقاييس والمعايير.

 

 
كيف تصمم مشروعاً ناجحاً؟ How to Design a Project successfully
إن أول مرحلة لأي مشروع تصميمي يبدأ بالتعرف على بيئة الموقع ودراسة المشاكل القائمة ومتطلبات البرنامج المعماري ثم يقوم المصمم بتحليل ذلك وبعدها يهتدي إلى عمل الفكرة المعمارية المناسبة للحل التصميمي للمشروع المعماري على هذا الموقع. فالتصميم يعد تصرفاً ادارياً بهدف محاولة حل مشكلة المشروع على أرض موقعه في نطاق الحالة الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والسياسية في وقت متزامن على أساس عمل منظومة متوازنة بين مجموعة المعايير الوظيفية والجمالية والانشائية والتعبيرية التي تضمن تأدية وظيفته بصورة تكفل راحة المستعملين له.

 

 
ولذلك من المفيد للمهتم الذي يتعلم مادة التصميم المعماري أن يلاحظ العناصر الأساسية للشكل والفراغ ويدرك لغة التصميم المعماري, كما يجب أن يلاحظ الرؤية البصرية في حلول التصميمات المختلفة التي يصممها أو التي يطلع عليها في الكتب والمجلات المعمارية.

 

 

وفي كل الأحوال يجب أن توضع العناصر المعمارية للمشروع في ترابط تنسيقي بديع في حدود بيئة واقعية حتى تحقق وحدة متكاملة وذلك لتحقيق تكوين الرؤية البصرية المميزة بين العناصر وبعضها في المشروع.
يعد مقياس نجاح الطالب المعماري/المهندس المعماري في قدرته على إقناع لجنة التحكيم أو مايعرف باسم Jury بالنسبة للطالب / أو مالك المشروع ولجنة التحكيم بالنسبة للمهندس بالموافقة على المشروع وهذا لايتأتى إلا بالاقتناع بالاهمية الوظيفية للمشروع Functionوالتذوق الجمالي للتصميم Aesthetic.

 

 
وغالباً ماتتم المفاضلة والنقد بين الحلول المختلفة في المشاريع المعمارية ويكون ذلك بواسطة هيئة تحكيم الممتحنين كما ذكر سابقاً وقد تتم المفاضلة التقيمية بالنقاش والنقد العلمي لكل عنصر من عناصر التصميم وطريقة الربط بينهما. وقد تبنى بعض المناقشات والنقد والمفاضلة بين هذه المشاريع التصميمية على أساس الآتي:

 

 
 هل حققت الفكرة المعمارية للمشروع الهدف منه؟
 هل تم الالتزام بوضع جميع متطلبات برنامج المشروع في التصميم أم ترك بعض منها سهواً؟
 هل تحقق التخطيط الوظيفي للمشروع؟
 هل تحققت المسارات الحركية الأفقية والرأسية بنجاح؟
 هل تحقق الوضوح للمدخل الرئيسي لمبنى المشروع وسهولة الوصول لجميع عناصرة المعمارية؟
 هل تم الالتزام بالمقاسات والمساحات المعطاه في المشروع؟
 هل تم تطويع البيئة والمناخ في هذا المشروع؟
 مامدى اتباع المشروع لقوانين مباني الدولة والتخطيط العمراني؟
 ما مدى الالتزام بطبيعة أرض الموقع؟
 هل أداء وإظهار المشروع مميزاً أم لا؟
 هل حققت التكلفة المبدئية للمشروع الهدف المطلوب المناسب؟

 

 
كيف تصمم؟ How to Design

 

 

تتكون العملية التصميمية أساساً من : مشكلة وأسلوب حل Problem and Solving Process.
إن العملية التصميمية تعني المرور بخمسة مراحل لمعالجة أي مشكلة تصميمة وهذه المراحل هي:

 

 
خطوات ومراحل التصميم المعماري :

1. تجميع المعلومات : Data Collection-Briefing Stage مرحلة إعداد المتطلبات والدراسات الخاصة بالمشروع وتشمل تحديد المشكلة وتحديد المتغيرات ( الوظيفة ، تشريعات البناء ، الموقع ،الأبعاد التاريخية والاجتماعية والدينية ، تشريعات البناء ، مواد البناء ونظام الإنشاء ، … الخ ) .

2. تحليل المعلومات : Data Analysis( الرياح ، التشميس ،الطبوغرافيا والتربة ،الضوضاء ، الرؤية ، الحركة والوصول ، … الخ )

3.تولد الفكرة : Concept( تحديد عناصر المشروع ، وضع مخطط العلاقات الوظيفية )

4. وضع الحلول الأولية : Primary Solution( رسم المساقط وتحديد الشكل الأولي ) .

5. مقارنة و تقييم الحلول : Evaluation( إجراء التقييم وتطوير الحل المناسب ) .

أسس التصميم المعماري: Architectural Design Principles•

 

 
التكوين المعماري:Composition
الوحدة: Unity
التوازن المعماري: Balance
الطابع المعماري: Character
السيطرة: Dominance
التعبير المعماري: Expression

 

 
التكوين المعماري: Composition وهو العنصر الأكثر أهمية وحساسية, وهو ترجمة لمتطلبات البرنامج والمؤثرات الاجتماعية والنفسية والفلسفية إلى حجوم فنية معمارية منسجمة حيث يلتقي الفكر والمادة معاً ليكونا نتيجة تعرف بالشكل المعماري.
والتكوين المعماري هو ترتيب الأجزاء المختلفة لبناء ما بشكل يوحي معه كل عنصر على حدة بأن المجموعة تؤلف كتلة او جسماً واحداً. والتكوين المعماري هو تنظيم العناصر الهندسية جميعها وأن المقاييس الأساسية في تكوين ما هي الوحدة والتوازن والايقاع.

 

 
يعتمد التكوين المعماري على:
• المتطلبات الخاصة بالمبنى: Requirements Building
• الشكل: Form الذي يعتمد على ابداع المعماري نفسه ودرجة استنباطه من الأشكال التي تحيط به والتي في مخيلته نتيجة تراكم خبراته.
• التنظيم الفضائي: Spatial Organization والذي يظهر من خلال تجاور الفراغات أو فصلها ضمن المبنى الواحد
• التكوين الإنشائي: Compositional Structural
• الأحساس بجمال المبنى: Beauty والذي يكون بشكل واعي أو غير واعي فمبدأ الوعي يأتي من اعتماد النسب ومواد الأنهاء وتناسق الأولوان والشكل العام للمبنى واعتماد العناصر المعمارية وتكوينها في انشاء المبنى.

 

 
الوحدة: Unity وهي شرط أساسي ليس للعمارة وحدها بل سائر الفنون أي انها شرط هام للموسيقى والشعر واللوحات الفنية. والعمل المعماري الوحدة فيه تطلب أن يكون الشكل متناسقاً متماسكاً مع نفسه بحيث لا تميز فيه شائبة ولا يفسد من هذا التماسك جسم دخيل أو غريب لا يتناسب مع المجموع مثله في ذلك سيمفونية مترابطة منسجمة لا يتخللها لحن شاذ. والوحدة في العمل المعماري تأتي من اتباع اسلوب معين لتنسيق العناصر وترابطها مع بعضها البعض واعطائها طابعاً موحداً ليكون المبنى جسماً غير مفكك.
التوازن المعماري: Balance إن مفهوم التوازن المعماري في العمارة يعني تحقيق الانسجام بين الكتل والحجوم في المبنى الواحد بغض النظر عن أشكالها. ولتحقيق الألفة والانسجام بين الحجوم وتحقيق الوحدة المعمارية فيما بينها لابد من تطبيق مايسمى بالايقاع المعماري في التصميم, فكما الموسيقى والشعر يخضعان إلى ايقاع معين موزون فإنه يتوجب اختيار هذا الايقاع بشكل نستطيع معه أن نعبر عن وظيفة تصاميمنا وبالتالي عن شكلها, وليكون هذا الشكل متلائماً فلا بد من تأمين نسب مقبولة أو مايسمى بالموديول Module أو حدة التكرار.

 

 
الطابع المعماري: Character يكتسب أي بناء طابعاً خاصاً ومميزاً بالاعتماد على بعض الأسس وتحت تأثير كثير من المؤثرات والعوامل والتي أهمها: الموضوع والمقصود به برنامج المشروع وبمعنى آخر وظيفة المبنى, والبيئة والمناخ فالبناء يختلف في المناطق الحارة عنه في المناطق الباردة, وبناء على ذلك يغطي المبنى سطوحاً مستوية أو مائلة وفتحات كبيرة أو صغيرة أو فرندات وتراسات وأحواش داخلية, فهذا كله يؤثر على الطابع العام للمبنى, شخصية المعماري وأسلوبه وطريقته في العمل, المواد المستعملة في البناء تكسبه طابعاً معيناً ومميزاً فالبناء الحجري يختلف في طابعه عن المبنى المعدني أو الخرساني, بالإضافة إلى طرق الانشاء فطابع البناء الهيكلي يختلف عن طابع البناء بالجدران الحاملة فكل طريقة انشاء تفرض طابعاً معمارياً معيناً.

السيطرة: Dominance وهي تعني سيطرة عنصر أو أكثر على باقي عناصر البناء, وتكون السيطرة أما بالارتفاع أو بالكتلة أو بالمساحة كسيطرة المئذنة في المسجد. وقد تظهرالسيطرة لكتلة من الكتل في الموقع العام من حيث الحجم والشكل والأهمية أو سيطرة الفراغات والمساحات الخضراء على الأجزاء المبنية.

 

 
التعبير المعماري: Expression يعتبر من الأسس الهامة في التصميم المعماري فهو تعبير المبنى عن نوعه ووظيفته التي انشئ من أجلها وهذا يظهر في الشكل العام للمبنى.
والتعبير المعماري عن المبنى يختلف بالطبع باختلاف الوظيفة والمكان والمناخ فالتعبير عن مسكن في منطقة حارة يختلف عن التعبير المعماري لمسكن في منطقة باردة. كذلك التعبير عن بناء فندق يختلف تماماً في التعبير عن بناء مستشفى وذلك لاختلاف وظيفة لكل منهما.

 

 
العوامل التي تؤثر على نوعية التصميم المعماري :
Factors Affecting the Quality of Architectural Design
يتوقف تصميم أي بناء على جملة اعتبارات مختلفة أهمها الذوق لكل من المهندس المصمم والمالك ثم يلي بعد ذلك هذه الاعتبارات الهامة التي تلعب دوراً هاماً والتي تؤثر في التصميم وهي: الموقع,التأثيرات المحلية,العوامل الطبيعية, المواد المستعملة للبناء

 

 
1. عوامل مادية وفيزيائية : Physical Factors
• عوامل جغرافية ( الموقع : بالنسبة لخطوط الطول والعرض ، بالنسبة للجوار ، بالنسبة لطبيعة الأرض ) .
• عوامل جيولوجية : ( طبيعة الأرض ونوع التربة وطبقات الأرض ) .
• عوامل مناخية : ( التشميس ، التهوية ، الرطوبة ، الحرارة ) .

 

 
2. عوامل إنسانية ومدنية : Personal Factors
• عوامل اجتماعية : ( مدى تحضر ومدنية الناس ، العادات والتقاليد ) .
• عوامل دينية : ( دور العبادة ، خصوصية البيوت ) .

 

 
3. عوامل تاريخية : Historical Factors
• التاريخ القديم : ( مباني تراثية ) .
• التاريخ الحديث : ( تكنولوجيا البناء ، مواد البناء ، التجهيزات ) .

 

 
4. عوامل اقتصادية : Economical Factors
• مشروعات استثمارية : ( مشاريع تجارية ، سياحية ، … الخ ) .
• مشروعات اقتصادية : ( محدودي الدخل ، … الخ ) .

 

 
خطوات التصميم ( Design process ) :

 

1. جمع المعلومات Site inventory
2. تحليل الموقع Site analysis
3. وضع برنامج المشروع Program
4. تطوير البرنامج المقترح development Program
5. عمل فكره مبدئيه للتصميم Conceptual design
6. تطوير التصماميم Development of concepts
7. التصميم النهائي Final design
ولتنفيذ التصميم على الواقع نضيف على هذه العناصر ثلاثة عناصر اخرى وهي :
1. مرحلة جمع المعلومات عن المواد المستخدمه في المشروع
2. مرحلة التنفيذ ( البناء ) Construction
3. التقييم بعد الاستخدام ( استخدام المشروع ) Post-Occupancy evaluation

 

 
بالنسبه للعناصر رقم 1 و 2 و7 احب ان ازيد بعض التفصيل عنها لاهميتها ولتجاوز الكثير للعنصرين الاولين دون اعطائهما أي اهميه :
1. جمع المعلومات Site inventory يتضمن التالي :
أ. القيام بعمل دراسات مشابهة للمشروع Case studies
ب. العناصر الفيزيائيه الطبيعيه Natural physical element
ت. العناصر الموجوده من صنع الانسان Manmade feature
ث. نظام الحركه (المشاه والمركبات) Circulation systems
ج. المناظر حول الموقع ( الاحاسيس ) Sensory & views
خ. مساحة الموقع وشكل الموقع Area & shape
ح. المناطق المجاورة للمشروع
د. العلامات المميزه القريبه للموقع ونقاط الجذب Land mark & vocal point
ذ. وظائف المشروع المقترحه Functions (من خلال وظائف المشروع نستطيع التوصل الى برنامج المشروع )
ر. المالك وميزانية المشروع (تختلف ميزانية المشروع حسب المالك ولكن هناك مشاريع تكون ميزانيتها ذات قابليه للزياده Cost plus project )
ز. المستخدمين الفعليين للمشروع والزوار.
ف. عمل الاستبيان Questioner ، والمقابلات الشخصيه Interview ، والمراقبة للمستخدين في مواقع مشابهه Observation .

 

 

2. تحليل الموقع Site analysis
نقوم بتحليل جميع هذه العوامل (المعلومات التي تم جمعها ) من وجهة نظر معماريه والتي توصلنا الى :
1. الفرص والعوائق .
2. المشاكل والحلول .
ومن خلال ذلك نستطيع ان نتوصل الى التوصيات التي يتم اخذها بعين الاعتبار في التصميم .

 

 

7. مرحلة التصميم :
لا بد من الاخذ بعين الاعتبار بأن أي تصميم يحتوي على خمسة عناصر وهي :
أ‌. الوظيفة Function
ب‌. الانشاء Structure
ج‌. المعنى Meaning
د. الناحية الجمالية Aesthetics
ه.الناحية الأقتصادية economy
و. الشعور Feeling
كثيرا ما نجد الشعور مرتبط بالمعنى ارتباط قوي .
كما أن العناصر الاخيره تحول المبنى الى عماره ( Architecture
 
 
العودة للقائمة الرئيسية  
 
 
عالم الاظهار المعماري/خدمات هندسية ورسم مناظير معمارية
 
 

التعريف بخدماتنا

 

معرض الاعمال

 
 
دورة الفوتوشوب المعمارية
دروس AutoCAD
دروس 3ds Max
دروس PhotoShop منوعة
 
 
 
تــاريـــخ الـعـــمــارة
الاسس التصميمية
العمارة الإسلامية
مشاهير العمارة
جولة معمارية حول العالم
انشاء المباني ومواد البناء
 

 
 

البوم الصور المعمارية

 

مواقع مفيدة

مقاطع YOUTUBE مٌختارة

 

My Google Page Rank

PageRank Checking Icon

     
عالم الاظهار المعماري/خدمات هندسية ورسم مناظير معمارية

الرئيسية  |  سجل الزوار  |  اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2010 عالم الاظهار المعماري تصميم